الانتقال السريع

كيف نقييم الجوالات؟

يعد التقييم الألي للجوالات من أبرز المزايا وأكثرها ابداعاً في موقعنا. إذ يرتكز النظام على كم كبير من المعادلات الرياضية بغرض حساب مستوى الجوال وفقاً لعدة فئات من المستخدمين (كرجال الأعمال والمهتمين بالألعاب الخ...) تقوم هذه المعادلات بتحويل مزايا الجوال إلى قيم رقمية تعبر عن ملاءمتها لكل فئة من فئات المستخدمين.

يوجد في نظامنا اليوم ست فئات من المستخدمين، تعتمد كل واحدة منها - كما تشير القائمة التالية - على مجموعة مختلفة من المزايا لتقييم الجوالات:

  • المعالجة والعمليات 
  • التصوير 
  • العرض والوسائط المتعددة 
  • التواصل والتفاعل 
  • المظهر
  • المقاومة والتحمل 

وطالما أن بعض الخصائص تفوق في أهميتها خصائص أخرى لذا أعطينا كلاً منها وزناً يتناسب مع أهميتها عند تلك الفئة من المستخدمين. كما تجدر الإشارة إلى أننا نقوم بتطوير المعادلات وإعادة موازنتها باستمرار لضمان متابعة آخر الإبداعات في عالم الجوالات ولمحاكاة المتطلبات المتغيرة في السوق. وبذلك نكون قد أغنينا الباحث عن الجوال عن دراسة مئات المزايا التي تمتلكها الجوالات اليوم ومعرفة أثر كل واحدة منها على اهتماماته.

بعض الملاحظات الضرورية

  • يرتب موقعنا الجوالات من كل فئة تنازلياً من الأقوى وحتى الأقل قوة
  • يعطي موقعنا علامة 100% لأقوى الجوالات في كل فئة من فئات المستخدمين، وينسب علامة بقية الجوالات في هذه الفئة إلى علامة أقوى جوالاتها، كما أنه لا يظهر العلامات التي هي دون الـ 50%. مثال: أعطي الجوال X علامة 100% في فئة المعالجة والعمليات، وبالتالي فإن قيمة باقي الجوالات في المعالجة والعمليات تنسب لهذا الجوال. ويبقى هذا الطراز متصدراً لفئته إلى حين اصدار جوال أقوى منه. عندها ينال الجوال الجديد العلامة 100% وتنسب بقية جوالات الموقع إليه.
  • يعتمد نظام موقعنا في التقييم على المزايا فقط، بمعنى أنه لو كان لجوالين نفس المزايا فسيعطيهما النظام نفس التقييم بغض النظر عن الجودة، لذا عليك أن تأخذ عامل الجودة بالحسبان وأن تختار الماركة التي تثق بها أو التي تملك سمعة حسنة ضمن فئة الاستخدام التي تهمك
  • لا تتوقف عن البحث عن جوالك لمجرد رؤية النتائج الأولى من كل فئة! فغالباً ما تكون الجوالات الغنية بالمزايا (والتي تحصل على تقييم عالي وتظهر أولاً) كبيرة الحجم وثقيلة أو باهظة الثمن، لذا عليك أن تستمر بالتصفية حتى تصل إلى أنسب جوال إليك
  • نحن لا نتقيّد في تحديدنا لفئة الجوال بالفئة التي حددها المنتج فقط، فعلى سبيل المثال لو أن المنتج قد صنف أحد جوالاته على أنه موجه لمحبي التصوير لكن نظامنا أعطاه تقييماً مرتفعاً لمحبي التصوير ولمحبي التسلية فسيظهر الجوال بمستوى عالٍ في كلا الفئتين

آليات التقييم

ابتكر جوال 123 ألية متطورة في التقييم من خلال التقييم بواسطة المعادلات. فيما يلي سيتم استعراض أنظمة التقييم المستخدمة في عالم التجارة الالكترونية وبيان سلبيات وايجابيت كل اسلوب، ومن ثم ايضاح ألية عمل نظام التقييم المطور من قبل جوال 123 ومدى فاعليته في تقديم معلومات ذات موثوقية عالية.

أنواع التقييم التقليدية في عالم التجارة الإلكترونية

تقييم الزوار: يسمح لأي زائر بإدراج تعليقه وتقييمه على أي منتج دون أي قيد.

الإيجابيات: يسمح ذلك للزائر بمعاينة آراء زوار أو مستخدمين آخرين حول المنتج الذي يهتم به، كما تسمح بعض المواقع بالوصول مباشرةً إلى أفضل المنتجات تقييماً من قبل الزوار أو ترتيب نتائج البحث بناءاً عليها.

السلبيات: قد يكون صاحب التعليق أحد باعة المنتج أو بائع لمنتج منافس أو شخص ذو مستوى تعليمي محدود أو متهكّم أو منحاز إلى ماركة معينة. وقد يتسبب ذلك بالتشويش خصوصاً على المنتجات التي لم يُعلّق عليها بكثرة.

تقييم المحرر: وهو شخص مؤهل بشكل كافي لفحص وتحليل المنتج والتعبير عن مستواه بقيم رقمية بحسب خبرته ونظرته.

الإيجابيات: يحمل تقييم المحرر نفعاً أكبر للزائر بالإضافة إلى توفير وقته، عادةً ما يكون تقييم المحرر غير منحاز لماركة معينة، كما تسمح بعض المواقع بالبحث عن المنتجات وترتيبها وفقاً لتقييم المحرر.

السلبيات: يبقى تقييم المحرر مرتبطاً بعامل الوقت، فمثلاً إن المنتج الذي نال علامة 9 من 10 في عام 2007 لا يبقى بنفس المستوى أمام بقية المنتجات من فئته في عام 2009. ثانياُ: يبقى المحرر معرض (عن غير قصد) لإهمال بعض العوامل التي اعتمدها في تقييم منتجات أخرى أو إعطائها تأثيراً مختلفاً على نتيجة التقييم. ثالثاً: يبقى التقييم الذي أجراه المحرر عمومياً وليس موجهاً نحو فئة محددة من المستهلكين (محبي الصوتيات أو محبي التصوير مثلاً).

تحليل المحرر: حيث يقوم المحرر بكتابة مقالة يزيد طولها عن 5 صفحات تصف المنتج بعمق من كافة جوانبه كما تصف طريقة تعامل المستخدم معه.

الإيجابيات: تكون المقالة غنية بالمعلومات والصور والأفلام في بعض الأحيان.

السلبيات: يستهلك الزائر كماً هائلاً من وقته في قراءة مقالة يزيد طولها عن 5 صفحات من أجل كل منتج يهتم به، والأصعب من ذلك هو التوصل إلى أنسب المنتجات إليه باستعمال هذه الطريقة.

نظام التقييم المتبع في جوال 123

التقييم بواسطة المعادلات: يمتلك الموقع نظاماً رياضياً قابلاً للمعايرة يقوم بتقيم المنتجات انطلاقاً من مزاياها. وقد سبق أن أثبتت هذه الطريقة نجاحها في محركات البحث.

الإيجابيات: أولاً تحمل هذه الطريقة جميع إيجابيات طريقة "تقيم المحرر" خاصةً في موضوع الخبرة العميقة، لكنها تتخطى سلبية الخطأ البشري في التقييم. ثانياً: تستطيع هذه التقنية مواكبة التطور التقني المستمر والتغير في متطلبات السوق لتعيد تقييم كافة المنتجات من وقت لآخر، وبالتالي لا وجود للتقييمات القديمة المشوشة على قرار الشراء. ثالثاً: يتضائل في هذه الطريقة الإنحياز نحو ماركات معينة. رابعاً: يمكن لهذه التقييمات أن تعزز عمليات البحث بحيث تعطي للزائر أنسب المنتجات إليه أولاً.

السلبيات: لا وجود لعامل الجودة في هذه المعادلات، فعلى الزائر أخذ سمعة الشركة المنتجة بعين الإعتبار عند صنعه لقرار اقتناء المنتج.

Follow us on facebook
follow us on twitter
follow us on Google +