الانتقال السريع

آخر الأخبار...

رصد الهاتف Lenovo K320t في موقع لجنة الاتصالات الصينية TENAA
رصد الهاتف Huawei LDD-xx في موقع لجنة الاتصالات الصينية TENAA بأربع كاميرات
تسريب صورة ومواصفات الهاتف Huawei Enjoy 7s
حصول الهاتف Nokia 6(2018) على مصادقة لجنة الاتصالات الصينية TENAA

نتائج التقارير المالية لكبرى شركات الاتصالات خلال الربع الثاني 2010

27/07/2010
أعلنت نوكيا عن تقريرها المالي للربع الثاني وفي ملخصه ارتفاع في المبيعات وانخفاض في العائدات.

حيث بلغ صافي مبيعات قسم الجوالات لدى نوكيا 8.7 مليار دولار (وهو أعلى بنسبة 3% مقارنةً بالربع الثاني من العام الماضي، وبنسبة 2% مقارنةً بالربع الماضي). ومع هذا فقد انخفضت العائدات إلى 823 مليون دولار تقريباً.

وقد عزت نوكيا انخفاض الأرباح الإجمالية إلى الانخفاض الواضح في معدل أسعار الأجهزة الذكية من 232 دولار في الربع الثاني من العام الماضي إلى 184 دولار خلال الربع الثاني من هذا العام أي بنسبة 21%. وهي تتوقع استمرار هذا الوضع إلى الربع الثالث أيضاً.

أما بالنسبة لآبل فقد كانت الأمور أفضل بكثير. وبالرغم مما دار حول الآي فون 4 من جدل إلا أن النتائج المالية التي حققتها الشركة قد فاقت حتى توقعاتها وحطمت أرقاماً قياسية.

حيث أظهرت النتائج أن إجمالي عائدات آبل قد بلغ 15.7 مليار دولار بأرباح صافية وصلت إلى 3.25 مليار دولار، وقبل عام واحد فقط كانت عائدات الشركة 9.73 دولار في حين كان صافي الأرباح 1.83 مليار دولار فقط.

وقد كان ما سبق نتيجةً لبيع 8.4 مليون آي فون خلال هذا الربع أي بزيادة 61% مقارنةً بالربع الثاني من العام الماضي. هذا بالإضافة إلى ارتفاع مبيعات مجموعة حواسب Mac بنسبة 33% في حين وصل عدد أجهزة الآي باد المباعة إلى 3.27 مليون.

والآن تتجه الأعين نحو الربع القادم لمعرفة ما ستسفر عنه مخططات آبل إذ يتوقعون وصول العائدات إلى 18 مليار دولار. وإذا أخذنا بعين الاعتبار ما حققته الشركة في الربع الثاني فلن يكون مستبعداً أن تحقق توقعاتها فيما يخص الربع الثالث إن لم تتجاوزها.

وبالحديث عن النتائج الجيدة.. تبدو الأمور أفضل بالنسبة للشركة اليابانية السويدية سوني إريكسون. فمن الواضح أن عملية إعادة البناء والهيكلة المجهدة والمكلفة قد بدأت تؤتي أُكلها لتحقق الشركة عائدات مقبولة خلال ربعين على التوالي.

لقد بلغت الأرباح الصافية للشركة حوالي 15.35 مليون دولار فقط، أي أقل بـ 11.5 مليون دولار مما حققته في الأشهر الثلاثة الأولى من العام. ومع هذا فهي ماتزال نتيجة إيجابية، ولولا تكاليف إعادة التنظيم التي بلغت 40 مليون دولار لكانت النتائج أفضل بكثير.

حيث استطاعت سوني إريكسون بيع 11 مليون جوال خلال الربع الماضي لتحقق بذلك عائدات إجمالية بقيمة 2.24 مليار دولار أي بزيادة 25% مقارنة بالربع الأول وزيادة 4% مقارنة بالربع الثاني من العام الماضي. في حين مازالت حصص الشركة في السوق دون تغيير وتقدر بحوالي 4%.

وبالنسبة لمعدل أسعار مبيع جوالات سوني إريكسون فقد ارتفع إلى 205 دولار بعد أن كان 171 دولار في الربع الاول، وهذا ما يعكس تحرك الشركة الحثيث نحو إنتاج الجوالات الأغلى ثمناً.

وفيما يتعلق بخطط الشركة المستقبلية فإن سوني إريكسون تعتمد بشكل رئيسي على جوالي "XPERIA X10 mini" و "XPERIA X10 mini pro" اللذين بدأت بعملية بيعهما مع نهاية الربع الثاني، وذلك لتأمين استمرار عملية تطورها.



Follow us on facebook
follow us on twitter
follow us on Google +